تقييم الموضوع :
  • 0 أصوات - بمعدل 0
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

الجزء الثاني ( ليونال ميسي)

#1
موسم 2011-12: الكرة الذهبية الرابعة:
بدأ ميسي هذا الموسم برفع كأس السوبر الإسباني مع برشلونة، بتسجيله ثلاثة اهداف و صنع هدفين في الفوز 5-4 ضد ريال مدريد، استمرت ادواره الكبيرة في المباراة الرسمية التالية التي لعبت ضد بورتو عندما سجل مرة أخرى بعد تمريرة خلفية خاطئة من فريدي جوارين قبل أن يصنع هدف لسيسك فابريغاس ليمنح برشلونة الفوز بنتيجة 2-0، وكأس السوبر الأوروبي، البطولة الرسمية الوحيدة التي لم يسجل بها من قبل. بدأ ميسي حملة الدوري الأسباني بهدفين في مرمى فياريال، وأكملها بهاتريك في مباراتي الإياب ضد أوساسونا، وأتليتيكو مدريد.


أظهر ميسي في مباراة بالدوري امام أوساسونا في 17 سبتمبر، لماذا يعتبر هو أفضل لاعب كرة قدم في العالم، داخل وخارج الملعب. بعد تسجيل هدفه الأول من هاتريك في الفوز 8-0، أنجز ميسي احتفالية خاصة من أجل سفيان، طفل مغربي ذو العشر سنوات والذي يعاني من متلازمة لورين ساندرو، حالة طبية نادرة التي يمكن أن تؤدي في النهاية إلى فقدان الأطراف السفلى. في حين عادة ما يشير ميسي إلى السماء بعد تسجيل أي هدف، لكنه لمس ميسي ساقيه كإهداء من أجل سفيان.

في أغسطس، أصبح ميسي ثاني أعلى هداف متجاوزاً لاديسلاو كوبالا بمئة وأربعة وتسعين هدفا، ولم يتفوق عليه إلا سيزار رودريغيز الفاريز بمئتين وخمسة وثلاثين هدفا في جميع المسابقات الرسمية.
في 28 سبتمبر، سجل ميسي أول هدفين له لهذا الموسم في دوري الأبطال ضد باتي بوريسوف، ليصبح ثاني الهدافين في تاريخ برشلونة، بمعادلته للاديسلاو كوبالا، بمائة وأربعة وتسعين هدفا في جميع المسابقات الرسمية. وقد تجاوز هذا الرقم حين سجل هدفين في مرمى رسينغ سانتاندر. فكان ميسي على بعد هدف لتخطي حاجز 200 هدف بعد هاتريك آخر على ملعب الكامب نو ضد ريال مايوركا وأصبح حينها ثاني أفضل هداف في تاريخ برشلونة في الدوري بمائة واثنين وثلاثين هدف، بفارق هدف واحد امام كوبالا. سجل هدفه رقم 200 مع برشلونة واثنين آخرين جزءًا من الهاتريك في مباراته التالية ضد فيكتوريا بيلزن في دوري ابطال أوروبا. سجل أول أهدافه في السان ماميس بالوقت المحتسب بدل الضائع لتنتهي المباراة بنتيجة 2-2 مع أتلتيك بيلباو، ثم تبعها بهدف في مرمى ريال سرقسطة، سُجل من ركلة جزاء ليفوز برشلونة بنتيجة 3-2 خارج الأرض أمام ميلان في مرحلة المجموعات من دوري أبطال أوروبا 2011-12. سجل أيضا للمرة الأولى ضد رايو فاليكانو ليفوز فريقه بنتيجة 4-0 على ملعب الكامب نو وتلاه بهدف في مرمى ليفانتي ليحقق فوزًا آخر بنتيجة 5-0 على أرضية الكامب نو.
سجل ميسي هدفين في نهائي كأس العالم ضد نادي سانتوس وكان قد اقر بأنه رجل المباراة وحصل أيضا على جائزة الكرة الذهبية لأدائه خلال البطولة.
توّج ميسي بجائزة أفضل لاعب في أوروبا 2011، بتفوقه على كل من زميله في الفريق تشافي هيرنانديز وكريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد. وتوّج أيضاً بجائزة كرة فيفا الذهبية 2011 بتفوقه مجددا على زميله في الفريق تشابي وكريستيانو رونالدو. و بفوزه بكرة الفيفا الذهبية مجددا، أصبح ميسي رابع لاعب يحرز ثلاث كرات ذهبية، بعد يوهان كرويف، ميشيل بلاتيني وماركو فان باستن وثاني لاعب يفوز بكرة الفيفا الذهبية للمرة الثالثة على التوالي، بعد ميشيل بلاتيني (ومع ذلك، اثنتين من جائزة الكرة الذهبية التي حصل عليهما هي كرة الفيفا الذهبية، التي فاز بهما على التوالي).

موسم 2012–13 : 91 هدف:
في 20 مارس 2012 أصبح ميسي الهداف التاريخي لبرشلونة بعد أن أحرز هاتريك في مرمى غرناطة في بطولة الدوري الإسباني متجاوزاً سيزار الفاريز صاحب 232 هدف مع النادي. وفي الثالث من أبريل، سجَّل ميسي هدفين بركلات الترجيح ضد نادي ميلان خلال ربع نهائي إياب دوري أبطال أوروبا، كاسرًا رقمه القياسي الخاص، ليكون بذلك اللاعب الوحيد إلى جانب رود فان نيستلروي الذي سجَّل 12 هدفًا خلال موسم واحد لدوري أبطال أوروبا، كما سمحت له هذه الأهداف أن يُعادل رقم جوزيه ألتافيني الذي سبق وسجَّل 14 هدفًا خلال بطولة أوروبيَّة واحدة خلال موسم 1962–63. لم يتمكن ميسي من التسجيل خلال النصف نهائي، إذ أخطأ ركلة جزاء مهمة خلال مباراة الإياب الثانية، فأصابت كرته عارضة المرمى. في 11 أبريل سجَّل ميسي هدفه الحادي والستين للموسم ضد نادي خيتافي، وفي الثاني من مايو سجَّل هدفًا ضد نادي مالقا ليتفوق بذلك على جيرد مولر ويحطم رقمه القياسي (67 هدفًا خلال موسم 1972–73) بثمانية وستين هدفًا ليُصبح بذلك أفضل مُسجّل أهداف في التاريخ خلال موسم واحد في أوروبا. ثمَّ عاد وسجَّل 4 أهداف أخرى في 5 مايو ليرفع رصيده إلى رقم غير مسبوق وهو 72 هدف. وفي 25 مايو عاد ميسي ليُسجل مجددًا في نهائي كأس ملك إسبانيا، مُساعدًا برشلونة على الفوز بكأسهم الإسباني السادس والعشرين، رافعًا بذلك رصيد أهدافه في جميع المنافسات إلى 73 هدفًا، كما أنهى ميسي هذا الموسم بصفته أفضل مسجلي الاتحاد الأوروبي لكرة القدم للمرة الرابعة على التوالي، بأربعة عشرة هدفًا.

موسم 2012–13 : 91 هدف
خلال مباراة برشلونة الأولى لهذا الموسم ضد ريال سوسيداد، تابع ميسي تسجيل الأهداف حتى أنهى المباراة بنتيجة 5–1، ثمَّ أضاف هدفًا آخر في ركلة جزاء بمباراة ضد ريال مدريد انتهت لصالح برشلونة 3–2، وذلك في 23 أغسطس في مبارة الإياب من كأس السوبر الإسباني 2012. أضاف ميسي إلى رصيده هدفًا آخر في مباراة الإياب الثانية من كأس السوبر الإسباني في ركلة حرَّة، على أنَّ برشلونة انهزمت في هذا اللقاء لصالح ريال مدريد. شكَّل هذا الهدف الهدف الخامس عشر لميسي في مباريات الكلاسيكو، مما جعله أفضل مسجّل في تلك المباريات، ولم يحل إلّا ثانيًا بعد ألفريدو دي ستيفانو، صاحب الأهداف الثمانية عشر. حصل ميسي على المركز الثاني في مسابقة جائزة أفضل لاعب بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم، بعد كريستيانو رونالدو، على الرغم من أنَّ كلًا منهما حصل على 17 صوتًا. خلال ظهوره الثالث بالدوري، مرر ميسي الكرة إلى زميله أدريانو الذي سجَّل الهدف الوحيد ضد نادي فالنسيا. سجَّل ميسي هدفين إضافيين ضد نادي خيتافي في 15 سبتمبر وأضاف آخر في مباراة ضد سبارتاك موسكو في 20 سبتمبر، مما رفع رصيده في هذا الموسم إلى 10 أهداف.
في 11 نوفمبر، سجَّل ميسي هدفين ضد ريال مايوركا، ليصل رصيد أهدافه إلى 76 هدفًا في سنة 2012، كاسحًا رقم بيليه القياسي البالغ 75 هدفًا في سنة 1958، واقترب مقدار 9 أهداف من رقم الأسطورة الألماني جيرد مولر الذي دخل موسوعة غينيس للأرقام القياسيَّة بفضل عدد أهدافه. حقق ميسي هدفيه السابع والسبعين والثامن والسبعين ضد ريال سرقسطة في ملعب الكامب نو، فاقترب مقدار 7 أهداف من رقم مولر. وفي 20 نوفمبر سجَّل هدفين آخرين ضد سبارتاك موسكو، فبلغ رصيد أهدافه 80، واقترب مقدار 5 أهداف من رقم مولر القياسي. تابع ميسي مشوار تسجيله ضد نادي ليفانتي في 25 نوفمبر، حيث سجل هدفه الحادي والثمانين والثاني والثمانين، وفي 1 ديسمبر سجَّل هدفين آخرين ضد نادي أتلتيك بيلباو، فلم يبقى سوى هدف واحد يحول بينه وبين كسر رقم مولر القياسي، وفي 9 ديسمبر سجَّل هدفين آخرين ليكسر بذلك رقمه القياسي. في 12 ديسمبر رفع ميسي رصيده إلى 88 هدفًا، وفي 16 من ذات الشهر رفع رصيده مجددًا إلى 90 هدف.

بتاريخ 18 ديسمبر 2012، اُعلن عن تجديد إدارة نادي برشلونة لعقد ميسي ليمتد حتى 30 يونيو 2018، في أوائل عام 2013 فاز ميسي بجائزة كرة الفيفا الذهبية كأفضل لاعب كرة قدم خلال عام 2012 ، في 28 كانون ثاني أحرز ميسي أربعة أهداف في مرمى نادي أوساسونا في إطار بطولة الدوري الإسباني ساهمت بفوز فريقة بتلك المباراة بنتيجة 5-1 وأصبح ميسي بعد المبارة أصغر لاعب يسجل 200 هدف في بطولة الدوري الإسباني ، وخلال مباراة نادية مع نادي غرناطة تمكن ميسي من أحراز هدف كان بمثابة هدفة رقم 300 بقميص برشلونة في مختلف المسابقات ، في مسابقة دوري أبطال أوروبا أحرز ميسي هدفين في مباراة الإياب أمام نادي إيه سي ميلان ساهمت بتأهل الفريق إلى دور الثمانية ، في ذهاب دور الثمانية وخلال مبارة برشلونة مع نادي باريس سان جيرمان ببطولة دوري أبطال أوروبا أُصيب ميسي بتمزق في أوتار الركبة أصابة أثرت كثيراً على مردودة مع النادي حتى نهاية الموسم ورغم ذلك شارك ميسي في ذهاب الدور نصف النهائي امام نادي بايرن ميونخ الألماني ولم تسعفة الأصابة من تفادي الخسارة من النادي الألماني فخسر برشلونة ذهاباً 0-4 ولم يشارك في مباراة الإياب التي أُقيمت في ملعب كامب نو وخرج النادي من تلك البطولة ، وخرج كذلك من بطولة كأس إسبانيا على يد نادي ريال مدريد في الدور نصف النهائي كذلك ، في أوآخر الموسم وتحديداً منتصف شهر أيار أُعلن أن ميسي لن يتمكن من أكمال الموسم بسبب الأصابة والإجهاد ، ورغم ذلك تمكن برشلونة من تحقيق بطولة الدوري الإسباني محققاً 100 نقطة ، وإعتلى ميسي قائمة هدافي الدوري برصيد 46 هدفاً وسجل ستون هدفاً مع النادي بمختلف المسابقات .

موسم 2013–14 : غياب الألقاب
تحت قيادة مواطنة المدرب الأرجنتيني تاتا مارتينو الذي تعاقدت معه إدارة نادي برشلونة لتدريب الفريق صيف عام 2013 ، إستهل ميسي ورفاقة موسم 2013-14 بالفوز ببطولة كأس السوبر الإسباني بعد تعادلين مع نادي أتلتيكو مدريد بطل كأس إسبانيا لموسم 2012-13الأول في ملعب فيسنتي كالديرون بنتيجة 1-1 والثاني في كامب نو 0-0 وتوج ميسي ورفاقة بتلك الكأس بسبب قاعدة إحتساب الهدف خارج الديار بهدفين، في بدايات الدوري الإسباني أحرز ميسي بمرمى فالنسيا الهاتريك رقم 23 له مع نادية، وخلال شهر أيلول 2013 وفي بطولة دوري أبطال أوروبا أحرز ميسي هاتريك آخر في مرمى نادي أياكس الهولندي ،  في أواسط شهر تشرين الثاني تعرض ميسي للإصابة مجدداً خلال مباراة نادية أمام نادي ريال بتيس ضمن منافسات بطولة الدوري أبعدتة عن الملاعب مدة ناهزت الشهرين حتى عاد أوائل شهر كانون الثاني من عام 2014 ، خلال الإعلان عن الفائزون بجوائز كرة الفيفا الذهبية التي تعقدها الفيفا حل ميسي ثانياً عن أدائة خلال عام 2013 ، في أواسط شهر أذار أحرز ميسي هاتريك ساهم بفوز فريقة على نادي أوساسونا 7-0 في الدوري ، وليصبح بعدها ميسي الهداف التاريخي المطلق للنادي في جميع المباريات الرسمية والودية بعد تجاوزة عدد أهداف اللاعب باولينو ألكانتارا ( لعب لنادي برشلونة بين عامي 1912-1927 وأحرز 369 هدفاً) ، في أوآخر شهر أذار كذلك قاد ميسي نادية للفوز في الكلاسيكو الذي جمع برشلونة و وريال مدريد بعد أن أحرز هاتريك ساهمت بفوز برشلونة بنتيجة 4-3 في ملعب سانتياجو برنابيو في بطولة الدوري ، أصبح بعدها هداف الكلاسيكو التاريخي .

[صورة مرفقة: 897565346.jpg.0.jpg]

في بطولة دوري الأبطال وفي الدور ربع النهائي أوقعت القرعة نادي برشلونة بمواجهة نادي أتلتيكو مدريد تعادل الفريقين ذهاباً في كامب نو 1-1 وفي مباراة الأياب خسر برشلونة بهدف وودع البطولة ، وصل رفاق ميسي للمباراة النهائية ببطولة كأس إسبانيا وخسروا بنتيجة 1-2 ، بعدها أصبح الأمل الوحيد لميسي ورفاقة لإنهاء الموسم بالفوز ببطولة كبرى بطولة الدوري في آخر جولة في البطولة لعب برشلونة أمام أتلتيكو مدريد في كامب نو ، برشلونة كان بحاجة للفوز لتحقيق البطولة وأي نتيجة أُخرى ستجعل أتلتيكو بطلاً ، إنتهت المباراة بالتعادل الإيجابي 1-1 بعد أن أحرز ميسي هدف ألغاة الحكم بداعي التسلل، وأنهى ميسي ونادية الموسم دون تحقيق أية بطولة كبرى والإكتفاء ببطولة السوبر الإسباني في بداية الموسم ، أحرز ميسي خلال الموسم 41 هدفاً في مختلف البطولات منها 28 هدفاً في الدوري.

موسم 2014–15 : الثلاثية التاريخية:
بعد إنتهاء موسم 2013-14 الذي كان مخيباً لميسي وزملائة و جماهير النادي تم إقالة المدرب تاتا مارتينو و عُين لويس أنريكه مدرباً ، تميزت علاقة ميسي بأنريكه بالفتور في بدايات عهد المدرب مع برشلونة ،ورغم ذلك لم يتوقف تألق ميسي وتحطيمة للأرقام القياسية ، ففي 22 تشرين الثاني أحرز هاتريك في مرمى نادي إشبيلية جعلة الهداف التاريخي لبطولة الدوري الإسباني برصيد 253 هدفاً محطماً رقم تلمو زارا الذي أحرز 251 هدفاً في الدوري ،  وفي ذات الأسبوع وفي إطار بطولة دوري الأبطال أحرز هاتريك مجدداً بمرمى أبويل القبرصي جعلة هدافاً تاريخياً للبطولة محطماً رقم راؤول غونزاليس صاحب 71 هدفاً ليتربع ميسي حينها على عرش الهدافين التاريخيين بإثنين وسبعون هدفاً، في أوائل عام 2015 و خلال الإعلان عن الفائزون بجوائز كرة الفيفا الذهبية التي تعقدها الفيفا حل ميسي ثانياً بسبب دورة في قيادة منتخب الأرجنتين للمباراة النهائية لكأس العالم عام 2014،  تأزمت علاقة ميسي ومدرب برشلونة لويس أنريكه بسبب قيام الأخير بإبقاء ميسي على مفاعد البدلاء في بعض المباريات وكاد ذلك الأمر أن يعصف بطموحات النادي خصوصاً بعد الخسارة من فريق ريال سوسييداد في الدوري ، لكن سرعان ما تم إحتوائة من قبل بعض اللاعبين ، بعد فوز النادي بإياب الكلاسيكو في كامب نو في بطولة الدوري على ريال مدريد بنتيجة 2-1 أوآخر شهر أذار ، إستطاع النادي الحفاظ على الصدارة حتى النهاية بفضل جهود ميسي وزملائة وخصوصاً نيمار و لويس سواريز وهدوء التوتر الذي كان سائدا بين ميسي ومدربة عزز حظوظ الفريق ،وصل برشلونة لنهائي بطولة كأس إسبانيا ولعب المباراة النهائية امام نادي أتلتيك بيلباو وفاز برشلونة بفضل ميسي بنتيجة 3-1 في مباراة أحرز فيها ميسي هدفين ، أما على صعيد بطولة دوري أبطال أوروبا فقد لعب النادي قبل النهائي امام فريق بايرن ميونخ الألماني وبفضل جهود ميسي تفوق النادي ذهاباً في كامب نو 3-0 في مباراة أحرز فيها هدفين قبل إنتهاء المباراة بإثنى عشرة دقيقة وهدف قام بصناعتة في الوقت الضائع ،ورغم خسارة ميسي وزملائة إياباً 2-3 الا انهم بلغوا المباراة النهائية لدوري الأبطال بعد تفوقهم بجموع المباراتين 5-3 ، وتقابلوا فيها مع فريق يوفنتوس الإيطالي في 6 حزيران على الملعب الأولمبي في برلين وفاز برشلونة في النهائي بنتيجة 3-1 محققاً لقب دوري الأبطال للمرة الخامسة في تاريخ النادي وهو اللقب الرابع لميسي في تلك البطولة.

كان موسم 2014-15 موسم مميز وإستثنائي للنجم الأرجنتيني مع نادية برشلونة بعد أن قاد النادي لثلاثية الدوري والكأس ودوري الأبطال للمرة الثانية بعد موسم 2008-09، وكان لميسي من خلال أهدافة التي سجلها والأهداف التي قام بصناعتها الدور الكبير والرئيسي في هذا الإنجاز ، إذ بلغ عدد الأهداف التي سجلها خلال الموسم 58 هدفاً ، 43 هدفاً في الدوري و خمسة أهداف في بطولة الكأس و عشرة أهداف في دوري الأبطال التي كان هدافاً لها مشاركة مع زميلة في الفريق نيمار و اللاعب كريستيانو رونالدو ،علاوة على 27 هدفاً قام بصناعتها خلال الموسم، يضاف إلى ذلك بمساهمة ميسي رفقة زميلية نيمار و لويس سواريز في تحطيم رقم قياسي بعدد الأهداف المسجلة من قبل ثلاثي خط هجومي خلال موسم واحد وبلغ عدد تلك الأهداف 122 هدفاً .

موسم 2015–16 : الثنائية المحلية:
بدأ الموسم رسمياً لنادي برشلونة في 11 أغسطس 2015 وتحديداً في مباراة كأس السوبر الأوروبي التي لعبها النادي امام نادي نادي إشبيلية الإسباني بطل دوري أوروبا موسم 2014-15 على ملعب بوريس بايتشادزه في عاصمة جورجيا تبليسي وفي مباراة كانت صعبة على برشلونة ، قاد ميسي نادية للفوز بنتيجة 5-4 بعد أن إمتدت المباراة إلى شوطين إضافيين تمكن ميسي من تسجيل هدفين خلال الوقت الأصلي للمباراة التي إنتهى وقتها الأصلي 4-4 ، وفي أوآخر الشوط الأضافي الثاني تسبب ميسي في تسجيل هدف الفوز الخامس بعد أن إستغل اللاعب بيدرو الكرة التي سددها ميسي وصدها حارس نادي إشبيلية وسجل منها هدف الفوز ، بعدها بثلاث أيام سافر الفريق إلى مدينة بلباو معقل فريق أتلتيك بيلباو وعلى ملعب سان ماميس خسر برشلونة في مباراة الذهاب بنتيجة كبيرة بلغت 0-4 في مباراة عجز ميسي ورفاقة عن عمل أي شيء ، في مباراة الإياب في كامب نو أحرز ميسي هدف لم يسعف فريقة وإنتهت المباراة بنتيجة 1-1 وفشل ميسي ورفاقة من الفوز بتلك الكأس . في 27 أغسطس وخلال قرعة دوري الأبطال تسلم ميسي جائزة أفضل لاعب في أوروبا عن موسم 2014-15 للمرة الثانية في تاريخ اللاعب بعد حصولة على تسعة وأربعون صوتاً في الجولة الثانية للتصويت، في 17 سبتمبر وفي أولى مباريات نادي برشلونة في بطولة دوري أبطال أوروبا لموسم 2015-16 التي لعبها النادي امام نادي روما الإيطالي لعب ميسي مباراتة رقم مئة في تلك البطولة ، وفي الجولة السادسة في إطار بطولة الدوري الإسباني وخلال مباراة فريقة امام نادي لاس بالماس التي أُقيمت في 26 سبتمبر تعرض ميسي لإصابة كشفت التقارير الطبية من الموقع الرسمي لنادي برشلونة ان ميسي سيغيب بسببها لفترة تتراوح بين سبعة إلى ثمانية أسابيع عن الملاعب نظراً لتعرض الرباط الجانبي الداخلي للركبة اليسرى للإصابة ، في 21 نوفمبر وبعد فترة غياب عن الملاعب ناهزت الثمانية أسابيع عاد ميسي للعب بعد تعافية من الاصابة ودخل بديلاً خلال الشوط الثاني في مباراة الكلاسيكو التي جمعت فريقة مع ريال مدريد في الجولة الثانية عشر من الدوري الإسباني وانتهت بفوز رفاق ميسي بنتيجة 4-0. شارك ميسي نادية أوآخر عام 2015 في كأس العالم لأندية كرة القدم وأحرز هدف في نهائي البطولة التي حقق لقبها برشلونة ،  وقبل انتهاء سنة 2015 وتحديداً في 30 ديسمبر خاض ميسي مباراتة رقم 500 بقميص برشلونة وكانت أمام نادي ريال بيتيس في بطولة الدوري، معززا موقعة كواحد من أكثر ستة لاعبين خوضاً للمباريات بقميص نادي برشلونة ، في مطلع سنة 2016 توج ميسي بجائزة كرة الفيفا الذهبية بعد نيلة نسبة 41,33% من الاصوات عن أدائه خلال سنة 2015، الجولة الرابعة والعشرون من الدوري الإسباني جمعت برشلونة مع سيلتا فيغو بتاريخ 14 فبراير ،إنتهت بنتيجة 6-1 لبرشلونة وأحرز ميسي خلالها هدفين، وأُثيرت ضجة إعلامية كبيرة بعد المباراة ليس للنتيجة الكبيرة ، بل لطريقة الهدف الرابع الذي سجلة اللاعب الأوروغواياني لويس سواريز والذي جاء عن طريق ركلة جزاء نفذها ميسي بأسلوب تمهيد الكرة بتمريرة ضعيفة للأمام أكملها لويس سواريز في المرمى ، وقد أطلق عليها الموقع الرسمي لنادي برشلونة ركلة الجزاء السحرية: ميسي-سواريز، في 17 فبراير وخلال بطولة الدوري أحرز ميسي هدفين في مرمى سبورتنغ خيخون كان هدف ميسي الأول الهدف رقم 300 للاعب في الدوري معززاً موقعة كهداف تاريخي للبطولة، أما هدفة الثاني فقد ذكرت صحيفة إل موندو ديبورتيفو التي تصدر في مدينة برشلونة أنه الهدف رقم 10000 في تاريخ نادي برشلونة، لكن الموقع الرسمي للنادي أعلن بعدها بأسبوع أن الهدف رقم 10 ألآف بتاريخ النادي أُحرز خلال المباراة أمام نادي ارسنال اللندني بتاريخ 23 فبراير خلال ذهاب الدور ثمن النهائي ببطولة دوري أبطال أوروبا 2015-16 والتي إنتهت لمصلحة برشلونة بهدفين أحرزهما ميسي، في 3 مارس وخلال مباراة برشلونة مع رايو فايكانو في بطولة الدوري قاد ميسي نادية للفوز بنتيجة 5-1 بعد أن أحرز هاتريك هو الهاتريك رقم 35 له مع النادي في مختلف البطولات.
[صورة مرفقة: messi-maillot.jpg]
بعد فترة صيام عن التهديف مدتها خمسة مباريات متتالية لم يتمكن فيها ميسي من إحراز أي هدف مع النادي، وشهدت نتائج سلبية لبرشلونة وإهدار العديد من النقاط في الدوري الإسباني والخروج من الدور ربع النهائي في دوري الأبطال سجل ميسي هدفة رقم 450 مع النادي في مرمى فالنسيا في المرحلة 33 من الدوري الإسباني رافعاً رصيدة الإجمالي مع إحتساب أهدافة مع المنتخب الأرجنتيني إلى 500 هدف، وفي المرحلة 34 من الدوري ساهم ميسي بهدف أحرزة في مرمى ديبورتيفو لاكورونيا بالفوز العريض الذي حققة نادي برشلونة 8-0 على ملعب ريازور بعد ثلاثة هزائم متتالية في الدوري، وفي المباريات الأربعة الأخيرة لبرشلونة في بطولة الدوري ساهم ميسي مع زملائة في تحقيق أربعة إنتصارات متتالية توجت الفريق بطلاً للدوري الإسباني، وفي نهائي بطولة الكأس صنع ميسي هدفيّ برشلونة في المباراة النهائية والتي إنتهت لمصلحة برشلونة 2-0. خاض ميسي خلال موسم 2015-16 ثمانية وخمسون مباراة في مختلف البطولات وأحرز 41 هدفاً.

موسم 2016–17 : الحذاء الذهبي الرابع
قبل انطلاقة موسم 2016–17، انضم ميسي إلى مجموعة لاعبي برشلونة المتجهة إلى دبلن للعب أولى مباريات بطولة الكأس الدولية للأبطال 2016 الودية، رغم أن عطلته لم تكن قد انتهت بعد آنذاك، حيث فضل الانضمام إلى الفريق في مبارياته التحضيرية. شارك ميسي في جميع مباريات الكأس الدولية للأبطال الثلاث والتي فاز برشلونة بمبارتين منها (ضد سلتيك و‌ليستر سيتي) وخسر الأخرى (ضد ليفربول). يوم 10 أغسطس، سجل ميسي هدفين في مباراة كأس جوان غامبر 2016 المقامة في الكامب نو ضد سامبدوريا الإيطالي والتي انتهت بفوز برشلونة بنتيجة 3–2. وحاز لأدائه على جائزة رجل المباراة ليصبح أول لاعب في تاريخ البطولة يفوز بجائزة رجل المباراة ثلاث مرات. شارك ميسي في مبارتي كأس السوبر الإسباني 2016 المقامتين يومي 14 و17 أغسطس مسجلًا هدفًا واحدًا ومقدمًا تمريرتين حاسمتين في المبارتين. وقد رفع الكأس ميسي نظرًا لغياب قائد الفريق إنييستا الذي كان قد أصيب في مباراة الذهاب، وهي أول مرة يحمل فيها ميسي كأسًا بصفته قائدًا لفريقه في مسيرته. يوم 20 أغسطس، سجل ميسي هدفين في أولى مباريات برشلونة في الدوري الإسباني ضد ريال بيتيس والتي انتهت بفوز البارسا بنتيجة 6–2. يوم 13 أغسطس، سجل ميسي هاتريك في أولى مباريات برشلونة في دوري أبطال أوروبا ضد سلتيك الاسكتلندي في الكامب نو، وهو الهاتريك السادس له في دوري الأبطال. يوم 17 سبتمبر، سجل ميسي هدفين ضد الوافد الجديد إلى الدوري الإسباني ليغانيس في ملعب بوتاركي في مباراة انتهت بنتيجة 5–1. بعد أربعة أيام، تعرض ميسي لإصابة في أصل الفخذ في مباراة برشلونة على أرضه ضد أتلتيكو مدريد غاب على إثرها عن الملاعب لمدة ثلاثة أسابيع.

يوم 15 أكتوبر، وفي مباراة عودته من الإصابة، سجل ميسي هدفًا ضد ديبورتيفو لاكورونيا بعد دقيقتين من دخوله بديلًا لبوسكيتس في الدقيقة الرابعة والخمسين. يوم 19 أكتوبر، سجل ميسي ثلاثية ضد مانشستر سيتي في الجولة الثالثة من مباريات مرحلة المجموعات في دوري أبطال أوروبا، وهي الثلاثية السابعة له في دوري الأبطال. يوم 22 أكتوبر، سجل ميسي هدفين في مباراةٍ ضد فالنسيا في ملعب الميستايا أحدهما من ركلة جزاء في الدقيقة 94 حسمت المباراة لصالح برشلونة بنتيجة 3–2. يوم 1 نوفمبر، سجل ميسي هدف فريقه الوحيد في مباراة الإياب ضد مانشستر سيتي على أرض الأخير والتي انتهت بنتيجة 3–1. يوم 6 نوفمبر، سجل ميسي هدفًا وصنع آخر في مباراة برشلونة ضد إشبيلية في ملعب رامون سانشيز بيزخوان والتي انتهت بفوز برشلونة بنتيجة هدفين لهدف. يوم 23 نوفمبر، سجل ميسي هدفين ضد سلتيك في الجولة الخامسة من مباريات مرحلة المجموعات في دوري أبطال أوروبا وانتهت المباراة بنتيجة 2–0. يوم 27 نوفمبر، سجل ميسي هدف فريقه الوحيد في مباراة برشلونة أمام ريال سوسيداد في الليغا والتي أقيمت على ملعب الأنويتا وانتهت بنتيجة 1–1. يوم 6 ديسمبر، سجل ميسي هدفه العاشر في دوري الأبطال وذلك في مباراة ضد بوروسيا مونشنغلادباخ هي آخر مباريات برشلونة في دور المجموعات، وقد انتهت المباراة بنتيجة 4–0.

يوم 10 ديسمبر، سجل ميسي هدفين في مباراة برشلونة ضد أوساسونا على أرض الأخير والتي انتهت بنتيجة 0–3. يوم 18 ديسمبر وفي آخر مباريات برشلونة في 2016، سجل ميسي هدفًا وصنع آخر في ديربي كاتالونيا في الكامب نو، والذي فاز فيه برشلونة بأربع أهداف مقابل هدف. يوم 5 يناير 2017، سجل ميسي هدف فريقه الوحيد وذلك من خلال ركلة حرة مباشرة في ذهاب دور الـ16 من كأس ملك إسبانيا ضد أتلتيك بيلباو في السان ماميس. يوم 8 يناير، سجل ميسي هدف فريقه الوحيد في مباراته ضد فياريال في ملعب السيراميك وذلك من خلال ركلة حرة مباشرة في الدقيقة التسعين لتنتهي المباراة بنتيجة 1–1. يوم 11 يناير، سجل ميسي هدف التأهل لبرشلونة في إياب دور الـ16 من كأس الملك ضد أتلتيك بيلباو وذلك من خلال ركلة حرة مباشرة وانتهت المباراة بنتيجة 3–1. يوم 14 يناير، سجل ميسي هدفًا في مباراة برشلونة على أرضه ضد لاس بالماس والتي انتهت بنتيجة 5–0، وهو هدفه الأول ضد الأخير. يوم 22 يناير، سجل ميسي هدفًا في مباراة برشلونة ضد إيبار على أرض الأخير والتي انتهت بنتيجة 0–4. يوم 26 يناير، سجل ميسي هدفًا من ركلة جزاء وصنع هدفين في مباراة إياب ربع نهائي كأس ملك إسبانيا ضد ريال سوسيداد في الكامب والتي فاز بها برشلونة بنتيجة 5–2. يوم 29 يناير، صنع ميسي هدف برشلونة الوحيد في مباراة تعادل فيها مع ريال بيتيس على أرض الأخير، وذلك بهدف لمثله. يوم 1 فبراير، سجل ميسي هدفًا من تسديدة من خارج منطقة الجزاء في مباراة ذهاب نصف نهائي كأس الملك ضد أتلتيكو مدريد في ملعب فيسنتي كالديرون وانتهت بنتيجة 1–2 لصالح برشلونة.

حياته الشخصية:
خاض ميسي أول علاقة غرامية مع ليموس ماكارينا، وهي فتاة من مسقط رأسه في روساريو. ويقال أنه تعرف عليها من جهة والد الفتاة عندما عاد إلى روساريو للتعافي من إصابته قبل أيام قليلة من بدء كأس العالم لسنة 2006، كما قيل بأنه ارتبط سابقًا بعارضة الإغراء الأرجنتينية لوسيانا سالازار. في يناير 2009، صرّح لبرنامج "هاتريك برسا"، الذي يعرض على "قناة 33" الكتالونية: "لدي صديقة وهي تعيش في الأرجنتين. وأنا مسترخي وسعيد". وقد شوهد مع هذه الفتاة و تُدعى أنتونيلا روكوزو، في كرنفال في سيدجيس بعد ديربي برشلونة وإسبانيول، والأخيرة مواطنه من روساريو أيضًا، ولا يزال ميسي مرتبطاً بأنتونيلا وقد رزق منها بطفلين الأول تياغو الذي ولد عام 2012 والآخر ماتيو الذي أبصر النور في خريف عام 2015 .
اثنين من أبناء عمه يلعبون كرة القدم أيضاً، وهما: ماكسي، الذي يلعب كجناح لنادي أوليمبيا من الباراغواي، وإيمانويل بيانكوتشي، الذي يلعب كلاعب خط وسط للنادي الأسباني غيرونا.

الأعمال الخيرية:
في عام 2007 أنشأ ميسي مؤسسة ليو ميسي، وهي مؤسسة خيرية تساهم في تأمين التعليم والرعاية الصحية للأطفال. في مقابلة مع موقع معجبين، قال ميسي: «اكتسابي القليل من الشهرة الآن أتاح لي الفرصة لمساعدة الناس الذين هم بحاجة لها حقا، وخاصة الأطفال». رداً على صعوبات ميسي الطفولية العلاجية، تدعم مؤسسة ليو ميسي تشخيص الأطفال الأرجنتينين الذين يعانون من ظروف صحية من خلال تقديم العلاج في إسبانيا وتشمل النقل والمستشفيات وتكاليف الشفاء. ويتم دعم مؤسسة ميسي من نشاطه الخاص بجمع التبرعات بمساعدة إضافية من هرباليفي.

في 11 مارس 2010 تم تعيين ميسي سفيراً للنوايا الحسنة لليونيسيف، وذلك بهدف دعم حقوق الطفل. ويتم دعم ميسي في هذا من قبل نادي برشلونة، الذي يتمتع أيضاً بعلاقة قوية مع اليونيسيف.

الــــثـــروة :
في مارس من عام 2010، صنفته مجلة فرانس فوتبول على قمة قائمة أغنى لاعبي كرة القدم في العالم، بتسعة وعشرون مليون جنيه إسترليني في الجمع بين الإيرادات الآتية من الرواتب، المكافآت والأرباح خارج الملعب، في سبتمبر من عام 2014 أعلن موقع سبوكس الألماني بأن ثروة ميسي تقدر بنحو 130 مليون يورو، وفي تقرير مالي حديث ذكرت مجلة فرانس فوتبول التي تصدر في فرنسا أن ميسي هو أعلى لاعبي كرة القدم دخلاً خلال سنة 2015، إذ بلغ مجموع دخل اللاعب خلال تلك السنة 74 مليون يورو، وهذا الدخل عبارة عن مجموع راتب اللاعب مع نادي برشلونة والمكافئات وعقود الدعاية قبل خصم الضرائب والإلتزمات الاجتماعية.

الإعلام:
ظهر ميسي على غلاف لعبة الفيديو برو إيفولشن سوكر 2009 وبرو إفلوشن سوكر 2011، وشارك أيضاً في الحملات الترويجية للألعاب. يُعتبر ميسي، إلى جانب فرناندو توريس، وجهَي لعبة برو إفلوشن سوكر 2010، وقد شارك أيضا في التقاط الحركات والإعلان. ومع ذلك، في نوفمبر 2011 قُدم ميسي كالوجه الجديد للمنافس الأول للبرو إيفولشن سوكر في مجموعة ألعاب الفيديو لكرة القدم فيفا في أول ظهور له كنجم غلاف لسلسلة القادمة من فيفا ستريت 2012. وترعى ميسي الشركة الألمانية الرياضية أديداس ويظهر في الإعلانات التلفزيونية الخاصة بهم. في يونيو 2010 وقع ميسي أيضاً عقداً لمدة ثلاث سنوات مع هرباليفي، التي تدعم كذلك مؤسسة ليو ميسي.
في أبريل 2011، اختير ميسي في "تايم 100" 2011، قائمة المجلة السنوية لأكثر الأشخاص تأثيراً في العالم. أيضا في أبريل 2011، أطلق ميسي صفحة الفيسبوك وخلال ساعات قليلة حصدت صفحته أكثر من ستة ملايين معجب، وقد تخطت صفحة فيس بوك الرسمية للاعب حاجز 84 مليون معجب حتى أبريل 2016 .

المسائل القانونية:
في عام 2013 وُجهت إلى ميسي ووالدة خورخي تهمة التهرب من دفع الضرائب بقيمة 4 ملايين يورو عن عوائد حقوق الصور بين عاميّ 2007-2009، وفي يناير من سنة 2016 أعلنت المحكمة الإقليمية العليا في مدينة برشلونة أن محاكمة ميسي ووالده ستبدأ في 31-5 بناء على عدة تهم بالتهرب الضريبي، وورد اسم اللاعب ووالده كذلك في وثائق بنما ربيع العام 2016 بتهم إنشاء شركات تُستغل في تبييض الأموال أو التهرب الضريبي، وهو ما تم نفية من قبل عائلة ميسي في بيان صدر عنها، وهدد والد ميسي رفع دعوى قضائية ضد الوسائل الإعلامية التي تنشر تلك المعلومات، وأن قضايا الضرائب تم تسويتها مع القضاء الإسباني، عُقدت المحاكمة في موعدها المقرر، وطالبت النيابة العامة الإسبانية تبرئة ميسي وسجن والدة، أوائل شهر يوليو من ذات العام اصدرت المحمكة حُكماً يقضي بسجن ميسي ووالدة مدة 21 شهراً بتهمة الاحتيال الضريبي، وأكدت متحدثة باسم المحكمة أنه من المستبعد تنفيذ حكم السجن نظراً لكون القانون الإسباني لا ينفذ احكام السجن للجرائم غير العنيفة حُكم عليها لفترة تقل عن 24 شهراً، وقد أطلق الموقع الرسمي للنادي بعد صدور الحكم بأيام حملة لمساندة ميسي في الموقع الرسمي للنادي وصفحات النادي في مواقع التواصل الاجتماعي عنوانها كلنا ليو ميسي.

وصلات خارجية:
• الموقع الرسمي (بالكتالونية) (بالإسبانية) (بالإنجليزية)
• ليونيل ميسي على فيسبوك.على الفيس بوك
• ليونيل ميسي على موقع سبورتس رفرنس (Olympic results) (الإنجليزية)
• ليونيل ميسي على موقع الفيفا
• ليونيل ميسي على موقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (الإنجليزية)
• ليونيل ميسي على موقع Transfermarkt (player) (الإنجليزية)
• ليونيل ميسي على موقع National-Football-Teams.com (الإنجليزية)
• ليونيل ميسي على موقع WorldFootball.net (الإنجليزية)
• ليونيل ميسي على موقع Soccerbase.com (player) (الإنجليزية)
• ليونيل ميسي على موقع FootballDatabase.eu (الإنجليزية)
• ليونيل ميسي على موقع Scoresway.com (الإنجليزية)
• ليونيل ميسي على موقع Soccerway.com (الإنجليزية)
• نادي برشلونة - الملف الشخصي
• بي دي فوتبول - الملف الشخصي
• ترانسفر ماركت - الملف الشخصي
الرد


التنقل السريع :


مستخدمين يتصفحوا هذا الموضوع: 1 ضيف