تقييم الموضوع :
  • 0 أصوات - بمعدل 0
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

السمنة، اسبابها و طرق القضاء عليها

#1
السمنة و اسبابها و كيف اقضي على السمنة ؟ 


السُمنة: هي حالة مرضية ترتفع فيها نسبة الدهون الكلية في الجسم ، فيؤدي ذلك إلى زيادة الوزن بشكل ملحوظ ، مسبباً السمنة المرضية . فالسمنة تسبب بالإصابة بأمراض السكري و أمراض الأوعية الدموية ، و أمراض القلب ، و ظهور الأورام .
 و تحدث السمنة بسبب استهلاك سعرات حرارية أكثر من حرقها في الجسم ، و مع مرور الوقت يسبب ذلك تراكم الدهون في الجسم .

[صورة مرفقة: %25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B3%25D9%2585...8%25A9.jpg]

الأسباب التي تؤدي بالشخص للسُمنة:
هناك العديد من الأسباب التي تسبب الإصابة بالسمنة ، من هذه الأسباب ما يلي : 
  • أسباب نفسية تؤدي إلى الإصابة بالسمنة ، فهناك العديد من الأشخاص الذين يتأثرون بسوء الحالة النفسية فهي تؤدي بهم إلى التعرض إلى الزيادة الهائلة في أوزانهم ، فحينما تتدهور أوضاعهم النفسية تزداد شهيتهم للطعام وتجعلهم يتناولون كميات كبيرة من الأغذية دونما انتباه للسعرات الغذائية الهائلة التي تحويها . 
  • بعض الأدوية تسبب الإصابة بالسمنة ، فهناك العديد من الأدوية التي من آثارها الجانبية أنها تسبب الإصابة بالسمنة وذلك لما في تركيبتها من مواد تتسبب في الإصابة بالسمنة وتزيد الوزن بشكل كبير جداً .
  • هناك بعض العادات السلبية السيئة التي يرتكبها العديد عند تناول الطعام ، فيتناولون الأغذية والأطعمة الغنية بالدهون والحلويات والنشويات التي تزيد الوزن . 
  • تناول الطعام بين الوجبات هذا يجعل الإصابة بزيادة الوزن عالية جداً .
  • هناك الكثير من الإختلالات والاضطرابات التي تحدث عند عملية إفراز الهرمونات ، وهذه تسبب الإصابة بزيادة كبيرة في الوزن .
  •  قد تكون الأسباب وراثية ، في جينات العائلة توجد السمنة بين أفرادها .
  •  التقدم في السن .
  •  عدم ممارسة التمارين الرياضية ، و قلة الحركة ، الذين بدورهم يساعدان في حرق الدهون في الجسم .
  •  النظام الغذائي الخاطئ ، و الطعام غير الصحي .
  •  التدخين ، و قلة النوم و منح الجسم الراحة المطلوبة له .
  •  مضادات الاكتئاب ، و العقاقير الدوائية كالستيرويدات .
  •  الأمراض ، و بعض الاضطرابات في الهرمونات . 
  • الجنس الأنثوي فيتناقص لديهن الاستقلاب .
تؤدي السمنة إلى الإصابة بالعديد من الأمراض:
_ تسبب الزيادة الهائلة في الوزن الإصابة بارتفاع ضغط الدم ، وذلك نتيجة زيادة إفراز هرمون الأنسولين في الدم ، فعندما يقوم الجسم بتخزين هرمون الأنسولين المحتوي على الصوديوم المسبب في الإصابة بارتفاع ضغط الدم يجعل عملية التخلص منه صعبة للغاية فتتراكم الدهون بالجسم ويصاب بارتفاع ضغط الدم وأمراض تصلب الشرايين . 
_ تتسبب السمنة في زيادة الإصابة بأمراض القلب والجلطات القلبية وانسداد الشرايين المغذية للقلب .
 _ تؤثر السمنة كثيراً على العظام والمفاصل بشكل كبير وتضغط كثيراً على الأعصاب ، فتجعل الشخص معرّض لآلام حادة في المفاصل خاصة مفاصل القدمين وذلك نتيجة الثقل الكبير الذي تحمله وتسبب آلاماً شديدة في أسفل الظهر وتحدث السمنة التهابات عديدة في العظام والمفاصل . 
_ تسبب السمنة الإصابة بصعوبة شديدة في التنفس وبضيق شديد يحدث في الرئتين ، وسرعة في عدد نبضات القلب . 
_ الإصابة بصداع شديد وذلك نتيجة نقص في نسبة الأكسجين في الدم . 
_ يصاب مريض السمنة بتوقف القلب للحظات وأيضاً يتوقف التنفس من وقت لآخر . 
_ تسبب السمنة الإصابة بأمراض السكري .
_ السمنة تعمل على زيادة العرضة للإصابة بحصوات المرارة والإلتهابات الناتجة عنها ، وذلك نتيجة ترسيب وتخزين هرمون الأستروجين على جدار الحوصلة المرارية . 
_ يصاب مريض السمنة بالإصابة بالدوالي وهو احتقان للأوردة المصحوب بآلام في الساقين وتقرحات والتهابات .

كيف أقضي على السمنة : 
العلاجات الطبيعية :
عصير الليمون: يُعدّ الليمون من أفضل العلاجات الطبيعيّة لفقدان الوزن، حيث إنّه يزيل السموم من الجسم التي تبطّئ عملية التمثيل الغذائيّ، ويساعد على تحسين عملية الهضم التي هي أساس لفقدان الوزن، كما يساعد على حصول الجسم على المواد الغذائيّة اللازمة لحرق الدهون، ويمكن أخذ الليمون عن طريق:
-خلط ثلاث ملاعق صغيرة من الليمون مع ملعقة صغيرة من العسل في كوب من الماء، وإضافة نصف ملعقة صغيرة من الفلفل الأسود، وشربه لمدّة ثلاثة أشهر على الأقل كلّ صباح على معدة فارغة.
 -وضع ملعقة صغيرة من عصير الليمون في كوب من الماء الدافئ. 

الصبار: يُحفّز الصبار أو الألوفيرا عملية التمثيل الغذائيّ، ويزيد استهلاك الطاقة، حيث إنّه يحتوي على بروتينات الكولاجين الطبيعيّة التي تساعد الجسم على امتصاص البروتينات، كما يُساهم في إزالة السموم من الجهاز الهضميّ والقولون، ويمكن تناوله عن طريق:
تقشير اثنتين من أوراق الصبار وأخذ اللب منها.
 خلط اللب مع أيّ كوب من عصير الحمضيات، مثل: عصير البرتقال، أو الجريب فروت، أو حتى مع الماء لمدّة دقيقتين أو ثلاث دقائق في الخلاط الكهربائيّ. 
شرب الخليط لمدة شهر على الأقل يومياً. الشاي الأخضر يُفضّل شرب ثلاثة إلى أربعة أكواب من الشاي الأخضر يومياً، مع إمكانيّة مزجه مع الزنجبيل، حيث كشفت دراسة في ولاية بنسلفانيا أنّ الشاي الأخضر يحتوي على مركب يساعد على إبطاء زيادة الوزن، وذلك عن طريق زيادة قدرة الجسم على حرق الدهون، والتقليل من امتصاصها، ولا بدّ من الإشارة إلى أنّ الشاي الأخضر يحتوي على عناصر غذائية مهمة، مثل: 
الزنك، والسيلينيوم، والكاروتينات، وفيتامين سي، والكروم.

 التمارين الرياضيّة :يلزم الأشخاص الذين يعانون من السمنة الجمع بين النظام الغذائيّ والتمارين الرياضية، وذلك لإنقاص بعض من الوزن، حيث يُنصَح بممارسة التمارين الرياضيّة معتدلة الشدة لمدّة تصل إلى 30-60 دقيقة في معظم أيام الأسبوع، ويعبّر النشاط البدني المعتدل عن النشاط الذي يزيد نشاط القلب، ومعدّل التنفس مع الحفاظ على إمكانية التحدّث أثناء ممارسته كالمشي، ومن الممكن إتمام الوقت اللازم من التمارين الرياضية في جلسة واحدة، أو يمكن توزيعه على عدّة جلسات على مدار اليوم الواحد، بحيث تكون مدّة كلّ جلسة ما بين 15-20 دقيقة، أمّا في حالة الرغبة بفقدان وزن أكبر عن طريق التمارين الرياضيّة، لا بد من إتمام ما بين 45-60 دقيقة من التمارين الرياضية معتدلة الشدة في معظم أيام الأسبوع.

 الأدوية الطبيّة: هناك العديد من الأدوية الطبيّة التي تساعد على فقدان الوزن، وذلك من خلال قدرتها على تقليل الشهيّة، وقد أشارت الدراسات إلى أنّ استخدام مثل هذه الأدوية ساهم في إنقاص الوزن بنسبة 10% وذلك بعد ستة إلى ثمانية أشهر من استخدامها، ولكن عادةً ما يبدأ الأشخاص باكتساب الوزن مرة أخرى بعد التوقّف عن تناول الأدوية.
الرد


التنقل السريع :


مستخدمين يتصفحوا هذا الموضوع: 1 ضيف