تقييم الموضوع :
  • 0 أصوات - بمعدل 0
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

مقاطعة كيبك quebec - وجهة مفضلة للمغتربين

#1
مقاطعة كيبك Quebec الكندية

[صورة مرفقة: Quebec_City_Real_Estate_Royal_LePage.jpg]

بسم الله الرحمن الرحيم

تعد مقاطعة كيبك من أفضل الوجهات للسياح و المستثميرين و الباحثين عن فرص العمل، فالناتج المحلي الذي يبلغ أربع و ثلاثين ألف دولار للفرد، يعد حافزا قويا للمغتربين الذين يبحثون عن تحسين أوضاعهم المعيشية،

فمن هي مقاطعة كيبك: (بالفرنسية: Québec) تعد مقاطعة كيبك أكبر المقاطعات الكندية مساحة بعد نونافوت و عاصمتها مدينة كيبك و من أهم مدنها مدينة مونتريال. حيث تقع مقاطعة كيبك شرق كندا ما بين مقاطعة أونتاريو ومقاطعات المحيط الأطلسي. لها حدود مشتركة مع الولايات المتحدة من الجنوب، كما يعبرها أحد أهم الأنهار الكندية  يسمى نهر سانت لورانس الذي يمتد من المحيط الأطلسي،و تعد كذالك المقاطعة الأكبر في كندا من حيث المساحة حيث تتربع مساحتها على 1542056كم2 . يبلغ تعداد سكان مقاطعة كيبك 8 مليون نسمة، و يتكون سكان مقاطعة كيبك من الفرنكوفونيين الذين يشكلون الأغلبية و أقلية تنقسم ما بين الأنغلوفونيين و السكان الأصليين, ما جعل اللغة الفرنسية اللغة الرسمية في المقاطعة.
 
تاريخيا: عرفت مدينة كيبك حقبات تاريخية مختلفة ما بين الهيمنة الفرنسية تارة و الهيمنة الإنجليزية تارة أخرى، حيث امتد إستعمار فرنسا لها منذ اكتشافها سنة 1534م حتى سنة 1763 م و كانت تسمى فرنسا الجديدة. ثم تلتها فترة كانت مستعمرة انجليزية إمتدت من سنة 1763م حتى 1867م. وبعد انضمامها للاتحاد الكندي سنة 1867م أطلق عليها اسم مقاطعة كيبك
مارست الكنيسة الكاثوليكية, في كيبك, حتى عام 1960م دور هام ومحوري في تسيير المؤسسات بمختلف فروعها. حدث بعدها ما يعرف بالثورة الهادئة, ليصبح للبرلمان صلاحية تامة في تسيير شؤون المقاطعة السياسية، و الاجتماعية خاصة و الإقتصادية، و تم إبعاد الكنيسة بطريقة تدريجية من كل مظاهر السلطة، و أصبحت مقاطعة كيبك اليوم تعرف فصلا واستقلالا تام بين الكنيسة ومؤسسات الدولة الرسمية.
يعرف المناخ السياسي في كيبك تمحورا حول وضعية المقاطعة سياسيا و جدل الإستقلالية, ما أنتج إنقساما إلى إديولوجيتين: الإنفصاليون المنادون باستقلالية المقاطعة عن كندا والفدراليون الموالون لكندا وينادون بالحفاظ على التمثيل الحالي لكبيك ككونه مقاطعة تابعة لكندا. وكل إديولوجية تملك تفرعات حزبية مختلفة تساهم  تكوين كندا السياسي.
الموقع الجغرافي: تقع مقاطعة كيبك في شرقي كندا، تحدها من الشمال الشرق  الولايات البحرية. و تعد مقاطعة كيبيك أكبر مقاطعة كندية من ناحية المساحة و تعد الثانية من الناحية الإدارية بعد إقليم نونافوت. ويحدها من الغرب مقاطعة أونتاريو و خليج جيمس، ومن الشمال يحدها خليج هدسون عن طريق مضيق هدسون و خليج أونغافا Ungava و من الشرق خليج سانت لورانس ومقاطعات نيوفاوندلاند ولابرادور ونيو برونزويك، و من الجنوب تحدها الولايات المتحدة (ماين ونيوهامبشير وفيرمونت، وولاية نيويورك)، كما تشترك بحدود بحرية مع نونافوت وجزيرة الأمير ادوارد ونوفا سكوشيا. وتشرف على خليج سانت لورنس من الشرق.

إقتصاديا: إن إقتصاد مقاطعة كيبك متقدم، حيث يعتمد بشكل أساسي على الأسواق و الإقتصاد المفتوح، في عام 2009م وصل الناتج المحلي الإجمالي لمقطعة كيبك إلى 32,408 دولار أمريكي للفرد، و تعادل القدرة الشرائية لمواطنيها الدول المتقدمة كاليابان وإيطاليا وإسبانيا، و لكنه يظل أقل من المعدل الكندي العام و الذي يصل إلى 37,830 دولار أمريكي للفرد الواحد. صُنف اقتصاد كيبك كأكبر 37 اقتصاد في العالم بجانب اليونان، وصنف كأكبر 28 اقتصاد في ناتج محلي إجمالي للفرد الواحد.
الرد


التنقل السريع :


مستخدمين يتصفحوا هذا الموضوع: 1 ضيف